اللواء الرجوب .. راعي نهضة الرياضة ،، وصمام أمان الوحدة الوطنية


2021-03-11 19:38:26


Speaker 1

عالم الرياضة – عدي الفرا

أحدث حركة على مستوى المنتخبات الوطنية بعد أن أصابها الخمول .. نفض الغبار عن الكرة الفلسطينية .. انتزع لفلسطين الملعب البيتي للمنتخبات الوطنية .. أيقظ المدرب الفلسطيني وفتح أمامه آفاق التطور … أزاح العديد من العوائق التي أغلقت مراراً وتكراراً طُرق المسيرة الرياضية … فتح أبواباً واسعة من العلاقات الخارجية لتطوير الرياضة الفلسطينية … لعبت شخصيته القيادية والذكية دوراً بارزاً في تطوير لعبة كرة القدم خاصة والرياضات الأخرى بشكل عام ، المُختلف معه قبل المتفق عليه أشاد بانجازاته.

اللواء جبريل الرجوب "ابورامي " ، وبعيداً عن دوره الوطني في فتح الافاق والطرق المغلقة أمام المصالحة الفلسطينية ، فهو شخصية رياضية طموحة نجح في انجاز ما لم يستطع من سبقه أن ينجزه سواءً على مستوى البنية التحتية أو المنتخبات الوطنية ، حتى أصبح أبرز الشخصيات الرياضية متقدماً عدة خطوات على من تقلد مناصبه الرياضية.

لقد أحدث اللواء الرجوب نقلة نوعية في مختلف الاتحادات الرياضية وقدم لها دعماً مادياً ومعنوياً غير مسبوق على مدار سنواتها الماضية ، ما جعلها تعتلي منصات العالمية وتتواجد ضمن مصافي الاتحادات العالمية .

اللواء الرجوب وبجانب دوره الوطني الكبير في إعطاء بريق الأمل للشعب الفلسطيني في انهاء السنوات العجاف في تاريخ القضية الفلسطينية من خلال انجاز المصالحة الوطنية نحو عقد انتخابات تشريعية ثم رئاسية وصولاً لعقد انتخابات الوطني وتشكيل حكومة وحدة وطنية تنهي حقبة سوداء في مسيرة الشعب الفلسطيني ، كان له الدور الكبير في فتح آفاق الأمل أمام الشباب للوصول نحو العالمية وفتح الآف البيوت من خلال دعم المسيرة الرياضية من أجل المحافظة على استمرارها وعلوها  وضمان حياة كريمة لروادها.

انجازات اللواء ابورامي ستبقى حاضرة ومستمرة وسيشهد عليها المختلف قبل المتفق .. وسيبقى ربان السفينة مبحراً بها نحو بر النجاح .. فإلى الامام يا قائد السفينة الرياضية..