مفارقات كرة القدم تجتمع في كأس غزة


2020-06-23 01:07:37


Speaker 1
غزة - خميس أبوحصيرة 

ساعات قليلة وتنطلق مباريات دور الاربعة من بطولة المرحوم أحمد اليازجي كأس غزة، والذي تأهل له فرق: نماء وغزة الرياضي وشباب رفح والصداقة.

وتحمل مباريات هذا الدور العديد من مفارقات كرة القدم، التي تحفل بالعديد من المفاجآت، وأبرزها تواجد فريق صاعد حديثا إلى مصاف أندية دوري الدرجة الأولى، وهو فريق نماء، والذي تخصص في إقصاء الكبار، وأولهم خدمات الشاطئ وصيف بطل الدوري وذلك في دور ال16، قبل أن يقصي شباب خانيونس المرشح القوي للفوز باللقب وحامل لقب الدوري في مناسبتين من الدور ربع النهائي بعد أن تجاوزه بركلات الترجيح.

ولا يختلف حال نادي غزة الرياضي الذي هبط الى دوري الدرجة الاولى لأول مرة في تاريخه الحافل والعريق، وكانت طريق العميد الى نصف النهائي ليس صعبة إلى حد كبير، حيث اقصى العطاء في دور ال32 وخدمات خانيونس في الدور 16 والهلال في ربع النهائي، وتُحاول كتيبة المدرب صائب جندية مصالحة الجماهير واستعادة اسم ومكانة العميد من جديد على منصات التتويج والظفر باللقب وخصوصا انه على بُعد خطوتين من اللقب.

والمفارقة الأخرى في البطولة هو شاب رفح، الذي كان ينافس على الهبوط هذا الموسم في بطولة الدوري، والذي يُعد موسمًا للنسيان بالنسبة لجماهير الزعيم التي اعتادت رؤية فريقها على منصات التتويج. وبالنسبة لكثيرين، يعد شباب رفح المرشح الاقوى لنيل لقب بطولة الكأس بحكم الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها جعلته الاكثر حصداً للقب البطولة بواقع 6 بطولات.  

مفارقات شباب رفح مستمرة في المسابقة هذا الموسم، فمدرب الفريق رأفت خليفة بدأ الموسم الكروي وهو يشغل منصب المدير الفني للصداقة قبل أن يترك قيادة الفريق للمدرب الشاب سامي سالم الذي يطمع في حصد اللقب الثاني في مسيرته، ولكن هذه المرة من خلال تواجده على مقعد الإدارة الفنية للصداقة، بعدما قاده من قبل كلاعب.

وعلى الرغم من تواجد هذه الفرق الأربعة، إلا أن جميعها ستفتقد لأهم أسلحتها، وهو سلاح الجمهور على اعتبار أن المباريات تقام بدون حضور جماهيري تنفيذا لقرار رسمي تحسبا من انتشار فيروس كورونا.

خلاص القول: هناك 4 فرق لديها فرصة كبيرة للظفر باللقب وتعويض اخفاق نتائج بطولة الدوري وخصوصا ان المباراة ستقود للعب على كأس فلسطين مع بطل الضفة الغربية.